الأكثر مشاهدة

12 08:37 2019 أكتوبر

انطلقت صباح اليوم السبت 12 أكتوبر عملية توزيع صناديق الاقتراع للدور الثاني للانتخابات الرئاسية بدائرتي صفاقس 1 و 2 الانتخابية

على المباشر

عالم

يوم حاسم في الجزائر.. بوتفليقة مطلوب شخصيا لتقديم ترشحه

:تحديث 03 10:46 2019 مارس
بوتفليقة
يسود الهدوء العاصمة الجزائرية، صباح الأحد، لكنه قد يسبق عاصفة تتزامن مع الموعد النهائي لقبول الترشيحات لانتخابات الرئاسة

يسود الهدوء العاصمة الجزائرية، صباح الأحد، لكنه قد يسبق عاصفة تتزامن مع الموعد النهائي لقبول الترشيحات لانتخابات الرئاسة التي من المقرر أن تجرى في 18 أفريل المقبل.

وعقب قرار الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقةبالترشح لولاية خامسة، خرج آلاف المتظاهرين إلى الشوارع في احتجاجات حاشدة، قتل فيها شخص وأصيب العشرات، لكن دعواتهم بتنحي بوتفليقة، الذي يقولون إنه لم يعد لائقا صحيا لتولي المنصب، لم تتوقف.

وحتى الآن لم يقدم بوتفليقة (82 عاما)، الذي أصيب بجلطة دماغية عام 2013، ولم يظهر علنا إلا بضع مرات منذ ذلك الحين، أوراق ترشحه رسميا.

ويتعين على المرشحين الرئاسيين تقديم طلبات ترشحهم بأنفسهم. لكن بوتفليقة موجود حاليا في سويسرا لإجراء فحوص طبية روتينية لم يُكشف عن طبيعتها.

ولم تعلن مصادر رسمية موعد عودة بوتفليقة إلى البلاد لتقديم أوراق ترشحه. وقال التلفزيون السويسري العام، في ساعة متأخرة من مساء السبت، إن بوتفليقة موجود بالمستشفى الجامعي في جنيف.

وأكدت حملة بوتفليقة أنه سيقدم طلب ترشحه بنفسه لدى المجلس الدستوري، مساء الأحد، إلا أن المصادر نفسها لم تؤكد أو تنفي إذا ما كان الرئيس عاد إلى الجزائر من رحلته العلاجية.

ويشهد محيط المجلس الدستوري تعزيزات أمنية قبل نهاية الموعد المحدد لإيداع طلبات الراغبين في الترشح للانتخابات، منتصف الليلة.

وكالات

كاتب المقال سامي فتيني

كلمات مفتاح

آخر الأخبار

منذ 29 دقيقة

أعلنت الإدارة الذاتية الكردية اليوم الأحد 13 أكتوبر 2019 التوصل إلى اتفاق مع دمشق ينص على انتشار الجيش السوري على طول الحدود مع تركيا للتصدي لهجوم أنقرة والفصائل السورية الموالية لها المستمر منذ خمسة أيام.

منذ ساعة

بصوته الاجش المعتاد وبحذقه الجيد للغة الضاد... والتسلح بتجربة اكاديمية ومرجعيّة القانونية الدستورية...تقدم قيس سعيد في التاسع من أوت الماضي إلى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بملف ترشحه لخوض غمار الانتخابات الرئاسية وها أن نتائج استطلاعات الرأي عند الخروج من مكاتب الاقتراع تؤكد فوزه بمنصب رئيس الجمهورية التونسية بنسبة 76.9 بالمائة أمام منافسه نبيل القروي في انتظار التأكيد الرسمي للنتيجة من قبل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

منذ ساعة

اعتبر المرشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية و الفائز بها حسب النتائج التقديرية قيس سعيد خلال ندوة صحفية عقدها مساء اليوم أن الشعب التونسي قدم اليوم درسا لكافة دول العالم من خلال ثورة الصناديق

{}