وطنية

إطلاق مشروع نظام الإنذار المبكر للتوقي من الكوارث الطبيعية

17 08:32 2020 جانفي
نظام التحذير
تم الخميس، بالعاصمة، اطلاق مشروع نظام الانذار المبكر للتوقي والاستجابة للكوارث الطبيعية المتمثل في حلول رقمية في شكل ارساليات قصيرة ترسل الى مستعملي الهاتف الجوال لتحذيرهم من امكانية حدوث كوارث طبيعية أو أخطار تهدد حياتهم او ممتلكاتهم.

وأوضح وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي، محمد أنور معروف، خلال ندوة صحفية خصصت للاعلان عن المشروع، ان هذه الخدمة تندرج في اطار مبادرة "وي كار" التي أطلقتها رابطة مجموعة مشغلي الهواتف النقالة الخاصة بالتعاون مع المشغلين المحليين "أوريدو" و"اورونج" و"اتصالات تونس" وهي تعد المبادرة الاولى من نوعها في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

واعتبر، ان هذا المشروع يأتي في اطار استراتيجية الوزارة لتدعيم استعمال التكنولوجيات الرقمية كأداة هامة لتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية في تونس وفي تطوير استخدام الحلول الرقمية لصالح المصلحة العامة.

وسيسمح هذا النظام، الذي سيكون في خدمة كل المواطنين، لمشغلي الاتصالات بارسال رسائل نصية قصيرة وذلك بعد تلقي اشعار من وزارة الداخلية، يتضمن محتوى التحذير والمناطق المعنية بناء على التدابير التي تقترحها اللجان الوطنية او الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها.

وتوقع الوزير ان تدخل هذه الخدمة حيز التطبيق في غضون شهر مارس 2020.

ومن جهته، افاد وزير الداخلية، هشام الفوراتي، ان هذا النظام سيمكن المواطنين من الحصول على المعلومة بصفة آنية ودقيقة كما سيمكنهم من اتخاذ التدابير الوقائية الضرورية.

وتم خلال الندوة الصحفية، التوقيع على ميثاق التعاون بين وزارة تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي ووزارة الداخلية واتصالات تونس واورويدو تونس واورونج تونس ورابطة مجموعة مشغلي الهواتف النقالة الخاصة.

وات