الأكثر مشاهدة

منذ ساعة 23

قال رئيس الحكومة هشام المشيشي ,خلال زيارة أداها اليوم الجمعة 16 افريل 2020 الى ولاية القصرين للاطلاع على الاستعدادات الامنية خلال شهر رمضان, إن لا غاية للحكومة للتحكم في الإعلام أو وضع اليد عليه

على المباشر

متفرقات

أستراليا : قطار من البراميل المرسكلة لنقل التلاميذ إلى المدرسة

:تحديث 03 10:40 2019 أوت
أستراليا : قطار من البراميل المرسكلة لنقل التلاميذ إلى المدرسة
أتاحت مدرسة "راوا" الواقعة في منطقة بيلابا الأسترالية فرصة لتلاميذها للقدوم على متن القطار المصنوع من البراميل المرسكلة

« Western  Desert Express » وذلك لتجنب الغياب ولحث  التلاميذ على الالتحاق بمقاعدهم الدراسية.
إذ لم يكن الذهاب إلى الفصل الدراسي ممتعا على الإطلاق حيث كان التلاميذ يرغبون في التنقل على متن حافلة مدرسية فريدة من نوعها شبيهة بقطار مدينة الألعاب، مما دفع منسق اللجنة "جون ريدفاي" إلى التفكير في هذه الطريقة لجذب التلاميذ وتقدير قيمة المدرسة.
واضطر المنسق إلى تشييد القطار باستعمال وسائله الخاصة وتشريك قريته في صنعه بسبب عدم توفر النموذج المطلوب لدى الوكلاء.
تطلب البناء 24 برميلًا معدنيًا، بدلاً من التخلص منها، تم قطعها لتكون بديلاً لوسيلة النقل. وتمت إزالة الجانب الصناعي الخام للبرميل ليتم استبداله بالديكورات التي قام بها طلاب المدرسة لإعطاء القطار نوعا من الجمالية.
يجلب قطار البرميل الأطفال بأمان إلى المدرسة وكان له تأثير إيجابي على تعليمهم، حسب مدير المؤسسة، فالأطفال سعداء لدرجة أنهم يبقون في المدرسة طوال اليوم للاستمتاع برحلة العودة إلى المنزل. هذه الوسيلة للتنقل تحتوي على مهمة مزدوجة ، فهي تعمل على تحسين القدرة على الحركة ولكن أيضًا معدل معرفة القراءة والكتابة لدى سكان القرية، والذي يعد واحدًا من أدنى المعدلات في البلاد.

detours.canal.fr

كاتب المقال La rédaction

كلمات مفتاح

آخر الأخبار

منذ دقائق 9

تقرر تعليق الدروس في المدارس الابتدائية والإعدادية والمعاهد واعتماد التعليم عن بعد في التعليم العالي وذلك من 18 والى غاية 30 افريل.

منذ دقائق 9

تقرر منع جولان كافة أصناف العربات وكافة وسائل النقل بداية من الساعة السابعة مساء وحتى الخامسة صباحا من اليوم الموالي وذلك من 18 والى غاية 30 افريل .

منذ دقيقة 20

تساءل البعض، بعد الأزمة التي شهدتها وكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات) بسبب رفض ابنائها وبناتها لتعيين كمال بن يونس على رأسها وانتهاك قوات الأمن لحرمة المؤسسة والاعتداء عليهم، تساءلوا لماذا رفضوا الآن ؟ ولماذا لم يعترضوا على من سبقه؟ وهل هو رفض مبدئي أم أن وراءه دواع سياسية وإيديولوجية، خاصة وأن الرم ع المعين محسوب على حركة النهضة وعلى الإسلام السياسي ؟

{}