الأكثر مشاهدة

منذ ساعة 21

علمت ديوان اف ام اليوم الخميس ان المدافع الدولي التونسي للنادي الصفاقسي علاء غرام إتفق مع نادي شاختار دونيتسك الاوكراني للإنتقال إلى صفوفه في المركاتو الصيفي

على المباشر

Raf Mag
لمّة العادة تطل كل صباح بأحلى Ambiance 🎊 وبالجو الي يتحب 🎀 ب Récap الأخبار 🗞️و في الدنيا اش صار وماصار 📰 في #Raf_Mag مع رفيق بوشناق و les Rafmagueurs من الإثنين للجمعة في #Raf_Mag مع رفيق بوشناق و les Rafmagueurs من الإثنين للجمعة ☀️ من 7:00 ل 9:30 متاع الصباح ابتداءا من 11 سبتمبر 2023
تنشيط رفيق بوشناق
عالم

قضيّة رأي عام في الجزائر : قتل شابّة و حرق جثتها بعد اغتصابها

08 15:42 2020 أكتوبر
قضيّة رأي عام في الجزائر : قتل شابّة و حرق جثتها بعد اغتصابها
هزت قضية قتل شابة في التاسعة عشر من عمرها بداية شهر أكتوبر الجاري الرأي العام الجزائري، خاصة عقب الكشف عن تفاصيل الواقعة والعثور على جثة الفتاة داخل محطة وقود

بعد تعرضها للاغتصاب والقتل والتنكيل، في ولاية بومرداس، شرقي الجزائر.

وقد اختطفت الضحية شيماء بالقرب من مكان سكنها بعد تلقيها مجموعة من التهديدات الهاتفية من القاتل الذي صدر أساسا حكم يدينه بتهمة الاغتصاب لنفس الفتاة  في العام 2016 (أي بعد سنتين من تاريخ تقديم الدعوى)، ما دفع الجاني للانتقام.

ونشرت والدة الفتاة فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، تناشد فيه الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، التحرك لتحقيق العدالة من خلال "تنفيذ عقوبة الإعدام"، ما أدى إلى حملة تضامن واسعة معها.

ولقيت قضية شيماء تعاطف مستخدمي مواقع التواصل في الجزائر وخارجها، إلى جانب إعلاميين ومثقفين وحتى سياسيين. وفي السياق، توالت التغريدات المنددة بالجريمة المروعة عبر هاشتاغ #القصاص_لقاتل_شيماء والذي تم نشره على تويتر، ورفعت الأصوات الداعية إلى تفعيل عقوبة الإعدام.

يشار الى أن  الجزائر جمدت العمل بتنفيذ هذا الحكم منذ 1993. ففي هذه السنة، تم تنفيذ آخر أحكام بالإعدام وتحديدا في شهر أكتوبر حسب جريدة الشروق الجزائرية، ضد 13 شخصا متورطين في تفجير مطار هواري بومدين، وفي وقضايا تتعلق بالإرهاب.

كاتب المقال La rédaction

كلمات مفتاح

آخر الأخبار

منذ دقيقتين

أفاد الجيش الأمريكي، إنه دمر زورقي دورية وقاربا مسيرا وطائرة مسيرة تابعة للحوثيين فوق البحر الأحمر، في أحدث عملياته ضد هذه الجماعة

منذ ساعات 6

قرّر رئيس الجمهورية قيس سعيّد، بمناسبة عيد الاضحى المبارك، تمتيع 431 محكوما عليهم بالعفو الخاصّ.

منذ ساعات 7

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، ظهر يوم الخميس 13 جوان 2024 بقصر قرطاج، نبيل عمّار، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج حيث أكد على ضرورة تكثيف العمل الدبلوماسي مع عديد الدول والتجمعات الإقليمية مع الوضع في الاعتبار، في المرتبة الأولى، المصالح العليا لتونس والتمسك بالسيادة الوطنية.